Photostudio 1552753591312 960x480

بلاغ‖غرفـة الـصيـد البـحري الأطـلسية الجـنـوبـية تناقش إتفاقية الصيد البحري مع الإتحاد الأوروبي

 

الداخلة بوست - مراسلة

عقدت غرفة الصيد البحري الأطلسية الجنوبية, يومه الإثنين 05 مارس 2018 بمقر الغرفة بالداخلة جمعها العام العادي لشهر مارس 2018 تدارس خلاله السادة الأعضاء جملة من القضايا كان أبرزها موضوع الشراكة مع الاتحاد الأوروبي في مجال تبادل المنتجات الفلاحية ومنتجات الصيد البحري.

و خلال هذا الاجتماع نوه السادة الأعضاء بالمجهودات المبذولة من طرف وزارة الفلاحة و الصيد البحري و المياه و الغابات للارتقاء بقطاع الصيد البحري داخل النفوذ الترابي للغرفة داعين في الوقت ذاته إلى مواصلة الجهود لاستكمال أوراش التنمية المرتبطة بالقطاع بما يحقق آمال وإنتظارات المهنيين و عموم الساكنة.

كما أستحضر السادة الأعضاء آخر تطورات ومستجدات الشراكة الفلاحية بين المملكة المغربية والاتحاد الأوروبي، لاسيما ما تعلق منها بملائمة الاتفاق الفلاحي بين الجانبين المغربي والأوروبي، ضمانا لاستمرار ولوج الصادرات الفلاحية ومنتجات الصيد البحري المتأتية من جهتي الداخلة وادي الذهب والعيون بوجدور الساقية الحمراء إلى السوق الأوروبية، وذلك تنفيذا للبنود التفضيلية المنصوص عليها في اتفاق الشراكة المذكور و كذا البروتوكولات ذات الصلة المرتبطة بالمجالين الفلاحة والصيد البحري، في ظل الاحترام التام لثوابت الموقف المغربي الرسمي المعلن ولمبدأ سيادة الدولة المغربية على كافة السواحل البحرية من طنجة إلى الكويرة.

كما أكد السادة الأعضاء على دعم الغرفة بجميع مكوناتها ومنتسبيها، للموقف المشترك المعبر عنه بين المملكة المغربية والاتحاد الأوروبي حول ملائمة الاتفاقيات لاسيما المتعلقة بالفلاحة و الصيد البحري مؤكدين أيضا قناعتهم الراسخة، بصفتهم ممثلين شرعيين تم انتخابهم ديمقراطيا من طرف ساكنة الجهتين الجنوبيتين، بأن الشراكة بين المغرب والإتحاد الأوروبي تتلائم كليا مع إرادة الجهتين الجنوبيتين، وأن الغرفة بكل أعضائها و الساكنة بكل مكوناتها مؤمنان بهذا الاتفاق وعازمتان على العمل من أجل إنجاحه طالما ظل محترما للسيادة المغربية وللوحدة الترابية الممتدة من طنجة إلى الكويرة.

الداخلة في: 08 مارس 2018