Photostudio 1552753591312 960x480

مهزلة/ البوليساريو تحتفل بهزائمها الديبلوماسية على وقع الانتصارات

Img 0061 2 1

الداخلة بوست

بقلم : مصطفى عبد الدايم

وزير الخارجية الصحراوي ولد السالك يقر أن 39 دولة افريقية من أصل 52 دولة قد قبلت عضوية المغرب في الاتحاد الأفريقي دون شروط وبدون تحفظ، ورغم ذلك فإن أقدم وزير خارجية في العالم ( ولد السالك ) يعتبر هذا الإنجاز المغربي انتصارا للديبلوماسية الصحراوية !!!!!!

المغرب الذي غادر كرسيه في المنظمة الافريقية منذ 1984 ، أي منذ أكثر من ثلاثين سنة، وهذه الأكثر من ثلاثون سنة هي عمر الوجود الصحراوي بالاتحاد الأفريقي. فهل الانتصار الديبلوماسي في عرف الوزير الصحراوي أن يحظى المغرب البلد الغائب عن الاتحاد الأفريقي لأكثر من ثلاثين سنة بتأييد اكثر من ثلثي الدول الافريقية، بينما الجمهورية الصحراوية الحاضرة في هذا الاتحاد الأفريقي والمؤسسة له لا تحظى سوى ببضعة دول إِفريقية يفرض عليها هذا التأييد المكثف المضاد ألا تقف ضد عضوية المغرب من جديد بالاتحاد الأفريقي دون شروط وبدون تحفظ، وتكتفي بسبب ذلك فقط بالإمتناع كرد فعل سياسي خجول !؟

أنا فعلا متفاجئ أن تبلغ درجة استخفاف هذا المسؤول الصحراوي بذكاء الشعب الصحراوي ومشاعره هذا المستوى الفظيع، ولكن من حملته رَياح 1988 القبلية الصرفة، ومن اهتم ببناء قصر تاج محل لليلاه وسط المخيمات الفقيرة، لن يكون حتما عزيز عليه أن يتمادى في تصوير هزائم الديبلوماسية الصحراوية انتصارات وهمية .!