Photostudio 1552753591312 960x480

اللهم انا هذا منكر....العثماني يخصص 4820 مليار لشراء السيارات الفارهة وتجهيز مكاتب الوزراء بأفخر المعدات

Photostudio 1573563760274 960x680

 

المركز الأطلسي الصحراوي للإعلام و أبحاث مكافحة الفساد و تحليل السياسات

بينما يغرق الرأي العام المغربي و نخبه الحية بالجنوب و الشمال، في صراعات بيزنطية و نقاشات غوغائية حول مؤخرة "التراكس" و محلها من التشكيل و الإعراب، إختار رئيس حكومة الكفاءات المغربية و اغلبيته الحاكمة أن يسلك طريقا مغايرا تماما عنوانه العريض: "الدق و السكات"، و المتمثل في إهدار ميزانيات عرمرم من اموال الفقراء في نفقات عبثية أسوء و ألعن من مؤخرة "التراكس". 

و عودة على بدأ، تضمن مشروع القانون المالي للسنة المقبلة تخصيص العثماني، 4820 مليار سنتيم للوزراء لاقتناء السيارات الفارهة وشراء التجهيزات الفاخرة للقطاعات التي يشرفون عليها. ورغم إعفاء 16 وزيراً وتشكيل حكومة مصغرة، إلا أن ميزانية المعدات ظلت مرتفعة جداً ومتناقضة مع خطابات التقشف التي تضمنتها الرسالة التوجيهية لرئيس الحكومة خلال إعداد مشروع القانون المالي الحالي.

مصادر  صحفية مغربية مطلعة كشفت أن الفرق البرلمانية تتجه الى إحراج حكومة الاسلاميين، في قضية تبذير ألاف الملايير التي خصصها العثماني لوزراءه لشراء السيارات والمكاتب وتضييعها في قضايا ثانوية في اللحظة التي ترفض المؤسسات العمومية اداء الاحكام التي على عاتقها والمقدرة ب1000 مليار سنتيم.

أموال ضخمة من الميزانية العامة للدولة تهدر بشكل مقزز في ظل أزمة اقتصادية و إجتماعية خانقة تعيشها فئات عريضة من المواطنين، و مع ذلك لا تجد لها مكانا مماثلا في خارطة الشو الإعلامي الوطني و مواقع التواصل الاجتماعي، كما هو الحال طبعا مع مؤخرة "التراكس" و القذارات البشرية الأخرى التي يملئ نباحها الدنيا و تشغل أخبارها الغائطية القطيع. فاللهم انا هذا منكر.

 

A9e55e3f 6ae2 48c6 904b aa549ae37e77