Photostudio 1552753591312 960x480

كيف يهرب أخطبوط الداخلة في أوج الراحة البيولوجية

Ghyu78

الداخلة بوست

إنها الإطارات الهوائية التي تنشط على مستوى الساحل الشمالي لمدينة الداخلة, و تحديدا الشريط الممتد بين نقطة المنار و حقل تدريب القوات المسلحة الملكية في الرماية.

بالإضافة الى وجود تنظيم موازي لصيد و تهريب الأخطبوط, تمارسه قوارب الصيد التقليدي. حيث تقوم هذه الأخيرة بتسليم حمولة الصيد لأصحاب الإطارات الهوائية, التي تقوم بدورها بتأمين نقل الشحنة الى البر. لتجد في انتظارها مجموعة من الدراجات النارية ثلاثية العجلات و السيارات الرباعية الدفع, الذين يقومون بنقل الحمولة الى وحدات التجميد التابعة لإمبراطورية التهريب الذي لا يغيب عنها الأخطبوط.

و تجدر الإشارة الى أن حوالي 150 قاربا للصيد التقليدي تنشط بالشريط الساحلي بين نقطة الصيد "لاساركا" و "أم الكويرة", كما أن هناك حوالي 250 إطارا هوائيا تستعمل في الصيد البحري تنشط بنفس المنطقة.

و تقدر مصادر مهنية حجم المصطادات  اليومية بحوالي 15 الى 20 طن في فترة يفترض أن تكون مخصصة للراحة البيولوجية, في المنطقة الواقعة بين "لاساركا" و "أم البوير". هذا دون الحديث عن نقطة الصيد "انتيرفت" شمال مدينة الداخلة التي يتواجد به الأخطبوط ذو الحجم التجاري الجيد, و الذي يتعرض هو الآخر لنفس المصير الأسود يؤكد المصدر.

و حسب بحث سبق و أن أجراه “المغرب الأزرق” فان حوالي 1000 وحدة من الإطارات الهوائية تمارس نشاط الصيد و التهريب على مستوى الساحل الجنوبي الممتد بين بوجدور و العين البيضة.

فصح التهريب. و على أخطبوط بلادي السلام.

FlotaattGhhgy5Fa2F234