زبابل لفلوس يهدرها مجلس "ولد ينجا" على صفقات "بنسي"..من أجل هذا يحاربون "الجماني"!!؟

Photostudio 1604433282769 900x600

المركز الأطلسي الصحراوي للإعلام و أبحاث مكافحة الفساد و تحليل السياسات

إنها فضيحة مدوية تهز اركان مجلس جهة الداخلة وادي الذهب، و تتحول الى موجة عارمة من الغضب و السخرية بين صفوف الساكنة و على شبكات التواصل الاجتماعية بالداخلة...

إنها حكاية الزبابل تاع لفلوس التي أهدرت على صفقات عمومية متواترة و متكررة، فازت بها شركات المقاول المحظوظ "بنسي" بعد أن مهدت له الطريق من طرف مجلس "ولد ينجا" للفوز بصفقات ضخمة و على أطباق من ذهب...و هو ما أكدته وثيقة مسربة أكدت الحجم المهول للصفقات التي منحت للشركة "dakhla info equipement",  و هي فقط إحدى شركات مجموعة "بنسي" الاخطبوطية التي أغدقت عليها الصفقات المليونية ب"الهبل"، ناهيك عن شركته الأخرى "imprimerie benssi"...

الان قد تأكد لساكنة الجهة المحرومة و لجموع المعطلين و المفقرين، السبب الحقيقي وراء الحملة الإعلامية الضروس و القذرة، التي تشنها منذ سنوات ضفادع مجلس الجهة الصوحافية و رقيقه الجمعوي المرتزق ضد بلدية الداخلة و رئيسها، و الهادفة الى إلهاء الساكنة و إشغالها عن هذا الهدر الشنيع و الافتراس الرهيب الذي تعرضت له ميزانياتها و أموالها العمومية تحت ظل حكم تحالف "ولد ينجا" الإنتخابي، و ذلك عن طريق استئجار العاهرات و الشمكارة لأجل صناعة بوز إعلامي رخيص تدور أحداثه حول صور و فيديوهات للأزبال التي يتم رميها بشكل متعمد في غير اماكنها أو تدمير حاوياتها و سرقتها، بينما الزبابل تاع الفلوس من أموال الفقراء يستفيئ بعطائها و خميرتها المقاولين و التجار المحظوظين، عن طريق سياسة تسمين السمين و تفقير الفقير..

إنها يا سادة بعض من فتوحات مشروع الجهوية المتقدمة في ظل الرئيس المنقذ و حزبه السياسي...ايوا الله يحشمهم و يرفعهم عن الساكنة....

Fb img 1604430961415Fb img 1604430955115

20201011 10080220201011 10072920201011 10190320201011 101838