Photostudio 1552753591312 960x480

حاميها حراميها..منتخب بالداخلة متورط في شراء الأخطبوط المهرب جهارا نهارا

Dakhla 10

الداخلة بوست - الداخلة بريس

أفادت مصادر مهنية بأن هناك وحدة تبريد تابعة لأحد المنتخبين بالداخلة تستقبل في هذه الأيام الأخطبوط المهرب، رغم الراحة البيولوجية، مستعملا حيلا قديمة مكشوفة، كجمع المنتوج بأسماء وحدات لا تتوفر على رخص معالجه هذا النوع من الاسماك، تم كرائها تحت الطاولة، حيث يقوم فيما بعد ببيع المنتوج بعد معالجته باسم الوحدة الحقيقية التابعة له أو تهريبها إلى بأوراق صادرة، من مدينة بوجدور أو أكادير ، أو بأسماء أنواع أخرى من الأسماك،  وهو يطرح السؤال عن مهمة المصالح المختصة التي لم تحرر ولو محضر مخالفة واحدة ضد هذه الوحدة بالرغم من أنها تشتغل " عيني عينك" و تستقبل المنتوج دون حرج و أمام أعين الجهات المسؤولة داخل المدينة، مع العلم أن مندوبية الصيد تسجل عدة مخالفات في حق من يصطادون من قوارب الصيد التقليدية، بالمقابل تغض الطرف عن المصنعين والمستقبلين لهذه السلعة مع العلم أن الوحدات هي الحلقة المركزية في العملية كلها، مما يكشف مفارقة غريبة مرتبطة بما يؤكده الحال، فمن يحمي هؤلاء ؟ وهل  أصبحت المجالس مظلة للتهريب، وحجاب ضد تطبيق القانون ؟