قبل زيارة الملك لنجيريا..رئيسها "محمد بوخاري" يستقبل سفير البوليساريو

Nigeria 811x478

الداخلة بوست – ألف بوست

في الوقت الذي يجري فيه الحديث عن زيارة الملك محمد السادس الى إفريقيا، يقدم رئيس هذا البلد الإفريقي محمد بخاري على استقبال ماء العينين الصديق سفير الدولة التي أعنلتها جبهة البوليساريو، وهو ما يجعل زيارة الملك الى هذا البلد محل شكوك.

واستقبل الرئيس النيجيري محمد بخاري سفير جبهة البوليساريو الاثنين من الأسبوع الجاري، وكانت مناسبة جددت فيها نيجيريا موقفها الداعم لموقف البوليساريو من النزاع، أي دعم تقرير المصير حلا للنزاع، والاستمرار في دعم عضوية البوليساريو كدولة في الاتحاد الإفريقي.

ويحدث الموقف النيجيري بعد زيارة محمد بوخاري الى مراكش خلال الشهر الجاري ومشاركته في قمة المناخ ولقاءه بالملك محمد السادس، كما يحدث في ظل الأخبار التي تفيد بزيارة الملك الى نيجيريا ضمن جولات الإفريقية الحالية.

ويعتبر استقبال محمد بوخاري لسفير جبهة البوليساريو في هذه الفترة بمثابة رسالة واضحة الى المغرب بأن هذا البلد الإفريقي لن يغير من موقفه من الصحراء رغم الزيارة الملكية ورغم قرار المغرب العودة الى الاتحاد الإفريقي.

كما يكشف استمرار نيجيريا ضمن الثلاثي الوازن في الاتحاد أي جنوب إفريقيا والجزائر ونيجيريا في دعم عضوية البوليساريو في الاتحاد الإفريقي.

وعلى ضوء هذه التطورات، هل سيستمر المغرب في زيارته الى نيجيريا أم سيقوم بتأجيلها، علما أن الملك سوف لن يجد ترحيبا كبيرا مثل تعدد اللقاءات وتدشين بعض المشاريع كما هو الشأن في دول إفريقية صديقة مثل ساحل العاج والسينغال.

وكانت أوساط دبلوماسية مغربية قد تركت الانطباع باحتمال حدوث تغيير في موقف نيجيريا بتقليلها الدعم لجبهة البوليساريو، وذلك منذ زيارة الوزير المنتدب في الخارجية ناصر بورطية رفقة مدير المخابارت العسكرية ياسين المنصوري الى نيجيريا ولقائهم بمحمد البوخاري يوم 14 يوليوز الماضي.