ابن كيران يحدد يوم 12 أبريل لإجراء جلسة للحوار الاجتماعي مع النقابات

Cf 550x309

الداخلة بوست

أفادت قيادات نقابية أنها تلقت اليوم اتصالاً من الحكومة لدعوة المركزيات النقابية الأكثر تمثيلية والإتحاد العام لمقاولات المغرب، لعقد جلسة للحوار الإجتماعي يوم 12 أبريل المقبل.

وكشفت مصادر نقابية، أنه ستتم مناقشة العرض الحكومي والرد عليه، معلنة أن المركزيات النقابية مازالت تعبئ المناضلين للخروج إلى الشارع في مسيرة يوم 10 أبريل.

وكان عبد الإله ابن كيران، رئيس الحكومة، قد أبدى، اليوم (الخميس)، استعداده للحوار مع النقابات، في القريب العاجل، بعد أن أصرت النقابات على عدم الشروع في مناقشة مشاريع القوانين المتعلقة بإصلاح التقاعد أمس (الأربعاء) في مجلس المستشارين إلا بعد فتح نقاش معمق حولها .

وأكد رئيس الحكومة، حسب ما نقله عنه مصطفى الخلفي وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، في ندوة صحفية عقب انعقاد المجلس الحكومي، “أن رئيس الحكومة لم يسبق له أن رفض حواراً اجتماعياً أو الجلوس للحوار مع النقابات بالعكس هو مستعد للحوار”.

وأشار الخلفي إلى أن الحوار مع النقابات سيكون في إطار الحوار الاجتماعي، وفي نفس الوقت فموضوع إعادة القوانين الى اللجنة أمر غير مطروح لكن الحكومة منفتحة على التعديلات الايجابية التي ستحقق الاصلاح وتطوير الإطار القانوني