Photostudio 1552753591312 960x480

فيديو فضيحة/ هكذا يفترس لوبي الصيد الساحلي ثروات الصحراء السمكية

Scandale peche dakhla

الداخلة بوست

تأكيدا لكل كلمة جاءت في مقالتنا النارية الموجهة ضد لوبيات "أومولود" و "البطاح" و "الهبزة" و لصوص بحار الصحراء, المفترسين للثروة السمكية بالمنطقة. ننشر لكم فيديو يوثق لجريمة نكراء و فضيحة مدوية, تم تداوله على نطاق واسع في شبكات التواصل الاجتماعية, يظهر تكالب بواخر للصيد الساحلي على مخزون هائل من سمك الكوربين المستنزف, بعد أن جرفته شباك هذه المدمرات البحرية, الممنوع عليها صيد هذه النوعية من الأسماك بحكم توفرها على رخص لصيد السردين فقط, ليتم المناداة على زملائهم لصوص الصيد التقليدي, من أجل تقاسم الوليمة الدسمة من أسماك الصحراويين و أرزاقهم المسروقة, التي تنهب أمام أعين الدولة المغربية و أجهزتها السيادية, دون أن تحرك ساكنا أو ترمش لها عين.

وهنا نساءل "أخنوش" الذي أقام الدنيا و أقعدها, و عرقل تشكيل حكومة المملكة المغربية بجلالة قدرها و مقدارها, و تحول فجأة الى "جوكر" جديد في الحياة السياسية الوطنية, لا يعصى له أمر و لا يشق له غبار, يقلب أحوالها و مـآلها كيفما يشاء, هو و من يقف وراءه من خفافيش الظلام, أقول نساءله : ماذا فعلت وزارته التي يرأسها منذ سنوات طويلة, لايقاف هذه الجرائم المرسلة, التي تولى افكها و لا يزال أسطول النهب و تجريف بحار الصحراء, الذي احتكر التناوب على افتضاض بكارة ثرواتنا السمكية دون سواه. في الوقت الذي يعيش فيه الصحراويين أهل الأرض, البؤس و الحرمان و قلة ذات اليد, بسبب اقصاءهم الممنهج من الاستفادة من ثرواتهم البحرية, فتحول في زمن العهر, السادة الى عبيد, و تحول الأغراب من لقطاء الجغرافيا الى أثرياء و رجال أعمال مرفهين. الجواب الشافي تجدونه في الفيديو الفضيحة. و لكم واسع النظر.