الخطاط ينجا و دبلوماسية الشراكات العابرة للحدود..الدفاع عن القضية الوطنية رافعة للتنمية المحلية!؟

75c6450e 47ab 4ec9 8a56 59900df866f2

المركز الاطلسي الصحراوي للاعلام و ابحاث مكافحة الفساد و تحليل السياسات

استقبل الخطاط ينجا رئيس مجلس جهة الداخلة وادي الذهب، يوم أمس، وفدا اسبانيا يمثل جمعية أصدقاء المغرب لجزر الكناري، ترأسه عن الجانب الاسباني مانويل تيريزا ليون..

وفي هذا اللقاء تم توقيع اتفاقية بين المجلس الجهوي وشركة اطلنتيك ايميرجونسي، الرائدة في مجال الاسعاف ونقل المرضى، بحضور أعضاء جمعية أصدقاء المغرب، ستتسلم بموجبها جهة الداخلة وادي الذهب سيارات اسعاف متطورة على شكل هبة..

كما يقال "العربة تسير و الكلاب تنبح"، و رئيس الجهة "الخطاط ينجا" و من خلال مجهوداته المكثفة في إطار الدبلوماسية الموازية و الإنفتاح على الشركاء الأجانب خصوصا بإسبانيا، ينجح في الحصول على دعم هام للقطاع الصحي بالجهة من طرف مؤسسات مدنية بجزر الكناري، و هو ما يعتبر ضرب لعصفورين بحجر واحد، فمن ناحية تطوير شراكات تنموية مفيدة للجهة و ساكنتها، و من ناحية أخرى تحقيق إختراق دبلوماسي هام على مستوى قضية الصحراء المغربية بجزر الكناري التي كانت تشكل ساحة خلفية لنشطاء و مؤسسات جبهة البوليساريو يعيثون فيها فسادا ضد المملكة و وحدتها الترابية..

ختاما، إنها المعادلة التفاضلية الصعبة التي استطاع رئيس الجهة الخطاط ينجا بكفاءته و حنكته و وطنيته و إخلاصه لوطنه و ملكه، أن يجد لها حلا جذريا، حيث يصبح الدفاع عن مغربية الصحراء و الوحدة الترابية للمملكة قاطرة لتحقيق التنمية المحلية و رافعة لتقوية و تطوير النسيج الاقتصادي الجهوي من خلال جلب إستثمارات أجنبية وازنة.