Photostudio 1552753591312 960x480

برافو الجماني..تجهيز ساحات و شوارع مدينة الداخلة بمراحيض ذكية من الجيل الجديد

960217ae 7602 4d14 93af 01a169463d23

المركز الاطلسي الصحراوي للاعلام و ابحاث مكافحة الفساد و تحليل السياسات 

تماشيا و النهضة العمرانية التي تشهدها مدينة الداخلة في ظل رئاسة "سيدي صلوح الجماني" لمجلسها البلدي، شهدت ساحات و شوارع المدينة تنصيب مراحيض عمومية ذكية تقدم خدمات مجانية ستمكن من الاستجابة لحاجيات المواطنين، وفق مقاربة متفردة ومبتكرة.

هذا و توفر هذه المراحيض العمومية الذكية، منتوجات صحية عالية الجودة، وصنابير مستشعرة للأشعة الحمراء، ونظام أتمتة، وست كاميرات للمراقبة، إلى جانب أبواب أوتوماتيكية تفتح وتغلق عن بعد، فضلا عن نظام للطوارئ.

وتتكون هذه المراحيض (المخصصة للذكور والإناث بشكل منفصل)، والتي تم تصميمها على شكل مثلث، من ثلاث واجهات، تخصص الأولى للباب الأوتوماتيكي، والثانية لثلاث شاشات إشهارية (مقاس 75 بوصة لكل واحدة)، فيما تتوفر الواجهة الثالثة على قماش مشمع بإضاءة خلفية.

إنها مجهودات تنموية جبارة ومتواصلة تقوم بها بلدية الداخلة برئاسة "الجماني" في سبيل ضمان راحتكم، وحفاظا على المنظر العام لمدينتكم، فحافظوا على ممتلكاتكم من التخريب فهي ملك لكم ضمانا لسلامتكم.

لذلك سوف نظل نكررها للمرة الالف..و الله لو كان تولى شؤون تدبير بلدية الداخلة في ظل هذه الظروف المحبطة و الحصار الظالم و الاكراهات المخزية، شخص آخر غير "الجماني"..لما أنجز متر واحد من الاسفلت الساخن على الطريق..و لما وضعت زليجة يتيمة في زقاق..و لما هيئت حديقة أو شيدت ساحة عمومية..لكن نحمد الله على رجل شريف عفيف كابر فالخير ابا عن جد من طينة "سيدي صلوح الجماني" و إلا لكانت الداخلة اليوم نفسها الداخلة التي أورثوها له اشبه بكاريان كبير ليس فيها من البنية التحتية سوى ما خلفه الاستعمار الاسباني وراءه من العدم.

لذلك، توقفوا ايها المقبوحين عن إخفاء الشمس بالغربال..حربكم الإعلامية القذرة ضد بلدية الداخلة انفصمت عراها و انفضحت أكاذيبها السخيفة و اضحت أضحوكة ساكنة الداخلة.. أما منجزات بلدية الداخلة التنموية بقيادة "سيدي صلوح الجماني" التي تبصم عليها كل يوم في الميدان، فلا تحتاج منكم و من وراءكم مجلس التحشليف الفاشل شهادة اعتراف، لأنها في قلوب الساكنة و الأغلبية الصامتة، خصوصا بأحياء الوحدة و النهضة و الحسني، و باقي الاحياء ناقصة التجهيز، التي ورثها "الجماني" أشبه بكاريانات منكوبة، و أصبحت اليوم احياء عصرية ذات بنية تحتية متكاملة.

ايوا الله يحشمكم...

91ed8bcd 748f 4e54 85ed aebae9e6625dA264518c 019b 49fa bfe0 e61afed8eb50