حفيد ولد هيدالة يكذب خبر تقديم الرئيس الموريتاني الأسبق نفسه للمحاكمة بالمغرب

Hedallaa

الداخلة بوست

كذب حفيد الرئيس الموريتاني الأسبق محمد خونا ولد هيدالة خبر تسليم والده للمحاكمة بالمغرب كما أشاعت ذلك مجموعة من المواقع الاخبارية المغربية و داخل الصحراء. و جاء هذا التكذيب على الصفحة الرسمية بالفيسبوك التي يديرها "محمد خونا و لد سيدي محمد و لد محمد خونا ولد هيدالة" و المسماة " Nous Sommes Tous Sidi Mohamed Haidalle". و هذا نص التكذيب :

"ليعلم كل الشرفاء من ابناء الصحراء الكبرى ان الخبر الكاذب الذي نشرته بعض المواقع الاستخباراتية المتملقة للنظام المخزني ان جدي الرئيس محمد خون ولد هيدالة العروسي الحسيني الهاشمي لم ولن يركع لغير الله وبالاحرى ان يركع لاعداء الله ورسوله الخبر الذي نشروه انه سلم نفسه للقضاء المغربي نرظ عليه بالاشياء التالية:

اولا: ان الرئيس محمد خون ول هيداله رمزا لكل شعب الصحراء الكبرى وقوى التقدمية في افريقيا ورئيسا للجمهورية للاسلامية الموريتانية والاب الروحي للجيش ارموريتاني وله حصانته التي تمنعه على جميع الاجهزة القضائية متابعته الا اذا قضو عل الجيش الموريتاني كافة وابناء الصحراء الكبرى عامة.

ثانيا: ان جدي الرئيس محمد خون ولد هيداله توج تاريخه الذي يشرفنا جميعا يوم 12/12/1984 عندما علم بالانقلاب عليه وقرر الرجوع لبلده ورد على من اقترح عليه الجوء السياسي بجملته الشهيرة افضل الموت في سجون بلدي عن العيش في قصور الغير لانه بكل ب ساطة اسد سليل اسود حفيد سيد ابراهيم ابن الشيخ سيد احمد لعروسي وحفيد الحسين ابن علي لبن ابي طالب واقول للمشككين في وطنيته ان من كان فوق الشمس موضعه فلا شيئ يرفعه ولا شيئ يضعه

ومن تضرعه علاقته بالجزائر فليعلم ان الجزائر تاج فوق رؤوس كل الاحرار وان القضية الصحراوية قضية كل ابي حر ... عاش الرئيس محمد خون ولد هيداله عاشت كل القضايا العادلة وعلى رئسها القضية الصحراوية .

محمد خون ول سيد محمد ول محمد خون ول هيداله

حرر يوم07 مايو 2016".