Photostudio 1552753591312 960x480

الياس العماري...رئيس جهة فوق العادة

Pam dakhla

الداخلة بوست

قام "الياس العماري" الأمين العام لحزب التراكتور و رئيس جهة طنجة – تطوان, بتعليق منشورات على واجهات جميع كليات الجهة,  يناشد فيها الطلبة الغير الممنوحين و الذين ليست لهم الامكانيات المادية من أجل مواصلة دراستهم الجامعية, أن يتقدموا بطلب للحصول على دعم مادي من مجلس الجهة. حيث قام هذا الأخير بتوفير أزيد من 26 مليون درهم سنويا من ميزانية الجهة لهذا الدعم.

"الياس العماري" كان أيضا قد صرح في لقاء تلفزي على القناة المغربية الأولى, بأنه سيتنازل عن التعويضات السخية التي خصصتها حكومة بن كيران لرؤساء الجهات و البالغة أربع ملايين سنتيم شهريا, و ذلك لفائدة الجمعيات المدنية و الحقوقية بجهة طنجة – تطوان.

هذه شذرات من أيادي الرجل البيضاء التي له عند شعب جهته, و هو الرجل الذي أقنعنا البعض و الى حدود الأمس القريب بأنه هو الشيطان الرجيم و الشر كله. لنكتشف بأننا كنا مغيبين و مغرر بنا.

فهل يا ترى يتعض رؤساء المجالس المنتخبة بهذه الربوع الملحية الملعونة, بما قام به هذا الرجل, و "يحشمو على عراضهم", و بدل البرمجة لأجل شراء السيارات الفايف ستار و ما جاور ذلك من نفقات تافهة, ليس لها أي وقع اجتماعي حقيقي على ساكنة الجهة من الشباب العاطل و المحروم, و الطبقات المعوزة و المستضعفة, -أقول- يكون لهم في الرجل اسوة حسنة, و يقدمون و لو النزر القليل لشعب الداخلة المغلوب على أمره من ميزانياته و أرزاقه. للأسف كل المؤشرات التي بين أيدينا تؤكد عكس ذلك تماما.