Photostudio 1552753591312 960x480

برافو/"الجماني" يهزم حصار مجلس الجهة الآثم و يجلب للداخلة دعم مالي كبير من وزارة التعمير ب6 مليارات لتأهيل المدينة على كافة الأصعدة

Photostudio 1610759773689 900x600

المركز الأطلسي الصحراوي للإعلام و أبحاث مكافحة الفساد و تحليل السياسات

"اللي عندو باب واحد الله يسدو عليه". مثل شعبي دارج.

و تتوالى النجاحات المحققة من طرف بلدية الداخلة بقيادة "سيدي صلوح الجماني" على كافة المستويات، و رغم اقتراب نهاية فترتها الانتدابية الحالية إلا أن مسيرة النجاحات التدبيرية و التنموية لا تزال متواصلة تشق طريقها بخطى واثقة نحو المزيد من التميز و العطاءات و المنجزات الكبيرة و الاستثنائية.

فمن جهة، و على هامش الزيارة الرسمية التي قام بها رئيس الحكومة و الوفد الوزاري المرافق له لمدينة الداخلة، إنتزعت بلدية الداخلة ممثلة في شخص رئيسها "الجماني" اعترافا ثمينا و مستحقا بمجهوداتها الكبيرة و المخلصة للنهوض بالبنية التحتية لعاصمة الجهة في شتى المجالات العمرانية و البنيوية و السوسيو-اقتصادية، و ذلك بتكريم "الجماني" و منحه جائزة شخصية السنة في المجال السياحي إعترافا بجهوداته المخلصة للرقي بمدينة الداخلة، التي تم الاحتفاء بها كوجهة الاحلام لسنة2021.

و من جهة ثانية، استطاع "الجماني" أن يهزم الحصار المالي الآثم المضروب على ميزانية البلدية من طرف مجلس الجهة بسبب خصومات انتخابوية رخيصة و أحقاد شخصية بائسة، و ينجح في جلب دعم مالي هام و استثنائي من وزارة التعمير و الإسكان يقدر ب 6 مليارات، لتأهيل المدينة و تطوير بنيتها التحتية و الرقي بها إلى مصاف اجمل الحواضر المغربية. 

و في هذا الإطار، أكدت وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، السيدة نزهة بوشارب، اليوم الجمعة بالداخلة، أن الوزارة رصدت 60 مليون درهم لإنجاز البرنامج التكميلي للتأهيل الحضري للأحياء ناقصة التجهيز بالداخلة. وأبرزت الوزيرة أن برامج التأهيل الحضري وإعادة هيكلة الأحياء ناقصة التجهيز، ساهمت بالملموس في تحسين ظروف عيش الساكنة، وذلك من خلال إنجاز التجهيزات الأساسية التي همت أشغال الطرقات، والساحات العمومية والمساحات الخضراء، والمرافق العمومية، وشبكة التطهير السائل.

انها حصيلة تدبيرية متميزة للغاية، ما يؤكد بأن الكاريزما و الحكامة الجيدة و معايير القيادة الرشيدة للمجالس المنتخبة leadership لا تأتي من التفرنس أمام عدسات الكاميرا بجوج كلمات من لغة موليير المهترئة، أو عن طريق تقمص أدوار الرئيس عذب اللسان و بائع الكلام المنمق، و لكنها موهبة ربانية يضع الله اسرارها في من يشاء من عباده، و قطعا بهذه الحصيلة التدبيرية الهامة و النجاحات المدوية التي حققها "الجماني"، لا أحد سيمتلك الجرأة مستقبلا في المجادلة بأن "الجماني" أصبح مدرسة قائمة بذاتها في فنون الكاريزما و علوم الحكامة الجيدة و نظافة اليد و الذمة و العمل الصامت و المتفاني خدمة للساكنة أولا و أخيرا.

فهنيئا ل"الجماني" هذا التكريم المستحق..و هنيئا لساكنة الداخلة ما سيحققه هذا الدعم من قفزة نوعية على مستوى تجويد البنية التحتية و تطويرها...و لا عزاء للحاقدين...

Fb img 1610756535353Fb img 1610756528981Fb img 1610759677483Fb img 1610759671753