Photostudio 1552753591312 960x480

هام‖وزارة التربية الوطنية تنتصر لمديرة أكاديمية الداخلة "الليبك" و تزكي قرارها الشجاع

Academie dakhla 1

الداخلة بوست

خلافا للأكاذيب المغرضة التي روجتها بعض الأبواغ الإعلامية بالمنطقة, وتداولتها فيما بعد صفحات مشبوهة على الفيسبوك من هواة "البوز" الصحفي الرخيص, تتحدث عن غضبة من الوزير على مديرة الاكاديمية الجهوية للتعليم بالداخلة بسبب قرارها التاريخي و الشجاع, و المتمثل في تغيير التوقيت المدرسي بالجهة وزيادته بساعة إضافية, تزامنا مع دخول التوقيت الرسمي الجديد للمملكة (كرينيتش+ ساعة) حيز التنفيذ منذ يوم أمس. و ذلك إستجابة منها لمطالب التلاميذ و اولياء أمورهم, نتيجة المعاناة التي يكابدونها في هذا الوقت من السنة, بسبب زيادة ساعة على التوقيت القديم, و ما تفرضه الخصوصيات الجغرافية للجهة من إكراهات، حيث إن فارق مواعيد الشروق والغروب بالجهة يصل إلى 45 دقيقة, ما يجعل التلاميذ يذهبون للمدارس تحت جنح الظلام, مع ما يشكله الامر من مخاطر جمة على تلاميذ الجهة.

-أقول- خلافا لكل تلك الاكاذيب, أصدرت وزارة التربية الوطنية بيانا توضيحيا بخصوص الساعة الاضافية التي خلقت الجدل بالمغرب، زكت من خلاله قرار أكاديمية جهة الداخلة الشجاع, و قدمت التوضيحات التالية:

-يتم تطبيق التوقيت الرسمي الجديد (كرينيتش+ ساعة) الذي اعتمده المغرب ابتداء من يوم 25 مارس 2018 بجميع المصالح الإدارية مركزيا وجهويا وإقليميا وجميع المؤسسات التعليمية التابعة لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.

-خلافا لما تم ترويجه من أنه تم استثناء أكاديمية جهة الداخلة وادي الذهب من تطبيق هذا التوقيت، فإن القرار الذي اتخذته هذه الأكاديمية باعتماد مواقيت دخول خاصة بمؤسسات التعليم الابتدائي والثانوي الإعدادي والتأهيلي (التاسعة صباحا خلال الفترة الصباحية والثالثة بعد الزوال خلال الفترة المسائية) جاء طبقا للخصوصيات الجغرافية للجهة، حيث إن فارق مواعيد الشروق والغروب بالجهة يصل إلى 45 دقيقة.

لذلك لا تملك جريدة الداخلة بوست إلا أن تهنئ الجهة بمديرة من طينة و كفاءة و شجاعة الأستاذة "الجيدة الليبك", التي أثبتت في غير ما مرة غيرة منقطعة النظير على مصالح و مستقبل تلاميذ جهة الداخلة وادي الذهب.