Photostudio 1552753591312 960x480

البوليساريو تتحدى المغرب و تجري مناورات عسكرية ضخمة بمنطقة "تفاريتي" شرق المنطقة العازلة

000 8a7bv

الداخلة بوست

بدأت جبهة البوليساريو إنزال آليات حربية ثقيلة, لبدء مناورات عسكرية كبيرة في منطقة تفاريتي الخاضعة لسيادة البوليساريو شرق المنطقة العازلة، يوم الأحد المقبل، بمشاركة خبراء من الجيش الجزائري، في تحدي للمغرب و لقرار مجلس الأمن الأخير الداعي إلى عدم تغيير الوقائع على الأرض في المناطق الواقعة شرق المنطقة العازلة.

ووفق مصادر إعلامية محسوبة على البوليساريو, فإن الجبهة بدأت مناوراتها العسكرية التي تعد الأكبر من نوعها، ضمن احتفالات بما تسميه “الاحتفالات المخلدة للذكرى الخامسة والأربعين لاندلاع الكفاح المسلح”, ونسبة إلى مصادر مقربة من الجبهة فإن المناورات المسلحة تأتي لبعث رسائل إلى الجيش المغربي وإلى العالم بالسيادة على المنطقة.

هذا و من المقرر أن يتم نقل بعض أشغال دورة برلمان البوليساريو الحالية, إلى منطقة التفاريتي, كما ستقوم الجبهة بالتخلص من مخزون الألغام الذي تمتلكه, حيث سيتم تدمير أزيد من 5000 لغم في ثالث عملية تخلص من الألغام تقوم به البوليساريو بالتعاون مع منظمة نداء جنيف المختصة في تشجيع الدول للتخلص من مخزونها من الالغام و  بحضور بعثة الأمم المتحدة في المنطقة.

المناورات المسلحة للجبهة ستشهد إنزال آليات عسكرية منحتها الجزائر للبوليساريو، كما ستعرف حضورا وازنا لضباط بالجيش الجزائري للإشراف على هذه المناورات وتحضير مسلحي الجبهة للمواجهات المسلحة المفترضة ضد الجيش المغربي.