Photostudio 1552753591312 960x480

كيفاش| المستثمر "حسن عكاشة"...بواخر و كوطات تستنزف ثروات الداخلة السمكية و ساكنة الجهة بدون إستفادة؟؟

Dakhla peche maritime 9 960x680

المركز الأطلسي الصحراوي للإعلام و أبحاث مكافحة الفساد و تحليل السياسات

منذ خمس سنوات مضت, والمستثمر "حسن عكاشة", يستفيد من كوطة التونة في الشمال والتي انكشفت عندما طحن بائع السمك "محسن فكري" في شاحنة للقمامة، إضافة إلى إمتلاكه كوطة خاصة بالسردين بالجهة.

المستثمر الشبح "حسن عكاشة" الذي يملك كل شئ بالداخلة بدءا بالكوطة والبواخر والتسهيلات الادارية والقرب من الوزير وحزبه، لا يملك أي وحدة بالداخلة، ويستعين بوحدات تجميدية في ملكية زميله مدلل الوزارة "عبد الرحيم الهبزة" كوحدة "lomn frigo و sirkoda"، وذلك للإفراغ في تلك الوحدات دون دفع أي ضرائب وبلا تابع ولا متبوع اتجاه المنطقة التي ينعم بخيراتها.

هذا الرجل الذي يدعي انه يواجه مجموعة من التعقيدات والصعوبات الادارية، كما عبر عن ذلك من خلال مقال توضيحي سبق لعدة مواقع صحفية بالداخلة أن نشرته السنة الماضية، غير أن الحقيقة عكس ذلك تماما، فهذا المستثمر "الشبح" توفر له الوزارة الوصية في شخص مدام "الدريوش" الذي تربطه بها علاقات عائلية، معاملة خاصة من فئة "فايف ستار"، و تبسط وتسهل له جميع المساطير الادارية برنة هاتف واحدة، عكس المهنيين واصحاب الوحدات الصناعية من أبناء المنطقة الذين تعقد في وجههم المساطير الادارية، و هم الذين تقدموا منذ سنة 2005 بطلباتهم الي وزارة الصيد البحري من اجل الاستفادة من عقود بواخر الصيد التقليدي وكوطات السردين لكن لا زالوا في دار غفلون ينتظرون "شوارب الجمل يطيحو".

في الوقت الذي تم خلاله استقطاب كوطات من خارج الجهة، و جرى تحويلها إلى الداخلة تحت جنح الظلام. فأي قانون هذا الذي يقصي مهنيي و وحدات ساكنة الداخلة, ويحمي كوطات بدون وحدات حقيقية كما هو حال المستثمر "عكاشة"؟؟؟

من جهة أخرى إدعى الرجل كذبا أنه قد تخلى عن الصيد بأعالي البحار، وذلك في اطار القانون الهادف للحفاظ على الثروة السمكية بالمنطقة"C" من الإستنزاف, لكن واقع الحال يكذب إدعاءاته، فالرجل لازال إلى حدود الساعة يتوفر على باخرة تدعى "الخليفة" وتسيرها شركة تدعى "العالية بيش",

156832730337972981 1852284288174717 602453456292151296 n 1 1

اما بخصوص 450 عامل الذي إدعى "عكاشة" تشغيلها بالداخلة، فهذا من دروب الخيال و الاكاذيب المرسلة، فالرجل حسب مصادر مهنية موثوقة، يشغل فقط 11 عامل بصفة مراقب جاء بهم من اكادير والدار البيضاء ودائرته الانتخابية "بن اسليمان"، يعملون على متن الشاحنات الصهريجية المحملة بسمك السردين التي يتم تفريغها بوحدات المستثمر المشبوه "عبد الرحيم الهبزة" LOMN FRIGO"وSIRKODA" ..... ", هذا الأخير أي "الهبزة" يستحوذ بشراسة و بطرق مافيوزية على جميع البضاعة, وللمعلومة فقط, لقد تم تسريح اغلب العمال الإحدى عشر, واصبحوا عرضة للشارع بدعوى ان الباخرة "مديونة" تم بيعها لأحد المستثمرين، بينما إستثنى أبناء دائرته الانتخابية من الطرد التعسفي، إلى جانب شخص أو إثنين من أبناء الداخلة المحظوظين، لا يزال يستغلهم كواجهة دعائية و "كلينيكس" يجمل به وجهه و يظهر من خلالهم و كأن شباب الداخلة مستفيدين من نشاطاته التجارية القائمة على استنزاف ثروات الجهة السمكية.

و إضافة الى كل ما سلف ذكره, توجد لدى "عكاشة" شركة أخرى تعمل على تفريغ اسماك بواخر اعالي البحار بميناء الداخلة تدعى ALMANOLOUD والتي يتواجد مقرها الفعلي باكادير, و كل هذه الشركات لايشتغل بها اي احد من بناء المنطقة, و برغم كل هذه الرخص و الريع الأسود الذي ينخر مخزون السردين بالداخلة, و الإستثناء الغير قانوني الذي تمنحه وزارة الصيد البحري لشخص واحد, و مع ذلك يدعي بأنه يواجه إكراهات وتعقيدات قانونية من اجل تشييد وحدة صناعية للكوطا التي يتمتع بريعها "البارد".

حسن عكاشة الذي يدعي بأنه يشغل أبناء المنطقة ويتغنى بإنجازاته الاستثمارية بالداخلة، تبين بأنه لا يعمل سوى لخدمة اليد العاملة بأكادير وبدائرته الانتخابية ببن سليمان. ما يفرض مساءلته من طرف المجلس الاعلى للحسابات والفرقة الوطنية حول هذه التلاعبات الخطيرة في عنوان شركته المذكورة، والتي تمتلك باخرة من بواخر الجر بالداخلة بينما مقرها الرئيسي بأكادير.

إنه بإختصار الرد المفحم على الفتى المدلل لوزارة الصيد البحري و "الدريوش", لكن و كما للوزارة فتى مدلل, فللمدلل مدلل, فمن هو يا ترى؟ وماذا يستفيد من "حسن عكاشة"؟ وما هي الإمتيازات التي يمنحها له دون باقي المقربين؟ هذا ما نعدكم بالكشف عنه في التقارير المقبلة, فأنتظرونا....يتبع.

40547346 1112728615553745 6751504214955917312 n 140472353 259039534950452 94826710322642944 n 1