هام‖الولايات المتحدة تبقي أطراف نزاع الصحراء تحت الضغط و تفرض مشروع قرار تمديد عهدة المينورسو لستة اشهر فقط

Conflit sahara 1

الداخلة بوست

وزعت بعثة الولايات المتّحدة الأمريكية على اعضاء مجلس الامن يوم الثلاثاء 23 أكتوبر 2018، مشروع قرار يقضي بالتمديد لبعثة الامم المتحدة لتنظيم الاستفتاء بالصحراء“المينورسو” لستة أشهر بدل من سنة التي اقترحها الامين العام للامم المتحدة في تقريره على مجلس الامن,

وتفيد مصادر اعلامية ان فرنسا منزعجة من دعم واشنطن لتمديد عهدة المينورسو لستة اشهر فقط,
وينتظر ان يصادق مجلس الامن الدولي على القرار يوم الاثنين 29 اكتوبر 2018,

ويريد مجلس الأمن الدولي, الذي يسانده موقف الولايات المتحدة الحفاظ على الزخم الذي أفرزته جهود المبعوث الشخصي “هورست كوهلر” و الضغط على الطرفين-المغرب وجبهة البوليساريو للجلوس على طاولة المفاوضات,
وأبرزت الولايات المتحدة الأمريكية في مشروع القرار الذي سيعرض على التصويت الاثنين المقبل ان تمديد بعثة المينورسو إلى غاية 30 ابريل 2019 هي السبيل الوحيد لدعم استئناف عملية السلام في الصحراء وتجاوز وضعية الجمود,
ويدعو مشروع القرار الأمين العام للامم المتحدة السيد “انطونيو غوتيريس” إلى اطلاع مجلس الامن بصفة منتظمة على تطورات المفاوضات وتقديم تقرير حول الوضع العام بالصحراء قبل 30 ابريل 2019,
ويؤكد مشروع القرار من جديد دعم مجلس الامن الدولي الكامل للمبعوث الشخصي للامين العام هورست كوهلر,
ورحب مشروع القرار بموافقة طرفي النزاع المغرب وجبهة البوليساريو و البلدين الملاحظين الجزائر وموريتانيا على حضور لقاء جنيف المقرر مطلع ديسمبر المقبل, 

القرا الجديد يعتبر مؤشر قوي على نجاح الولايات المتحدة خلال المفاوضات التي جرت منذ أيام حول مشروع قرار جديد حول الصحراء, في فرض موقفها الداعي إلى ضرورة ممارسة اكبر ضغوط ممكنة على طرفي النزاع, لتحقيق تقدم جدي وواضح لحل قضية الصحراء,