فن التلاعب بأموال الشعب العمومية من خلال سندات الطلب الدسمة...شركات بنسي نموذجا ج-3       بان كيمون يزور بئر لحلو الخاضعة لسيادة البوليساريو       منظمة العفو الدولية ترسم صورة سوداء عن واقع حقوق الإنسان و الحريات بالمغرب و الصحراء      عاجل..بتعليمات ملكية المغرب يقطع قنوات اتصاله مع الاتحاد الأوربي بسبب قضية الصحراء      النتائج الأولية للإضراب العام بجهة الداخلة وادي الذهب       السنتيسي يؤكد : المغرب في وضع مريح و هاهي بدائلنا عن السوق الأوروبية      لوبيات الصيد الساحلي.. مدمرات بحار الداخلة و ثروات الصحراويين       مهنيو قطاع الصيد الساحلي بالداخلة يعلنون التمرد على لائحة الوزارة للتناوب على مصايد الجنوب      علف الميزانية للتسمين السريع...مجموعة بنسي تحت المجهر ج-2      تحقيق‖ سفن التبريد بماء البحر..مدمرات ثروات الداخلة السمكية      علف الميزانية للتسمين السريع...مجموعة بنسي تحت المجهر ج-2        Dakhlapost logo def 1 1 1

بالفيديو _جرحى المجموعات المسلحة في سوريا يعالجون في الكيان الصهيوني

جرحى المجموعات المسلحة في سوريا يعالجون في الكيان الصهيوني ودروز الجولان يهاجمون سيارة إسعاف تنقلهم

فيما يواصل كيان العدو الصهيوني استقباله جرحى المجموعات المسلحة في سوريا مواطنون دروز في الجليل الأعلى يلقون حجارة على سيارة إسعاف خلال نقلها جريحين لتلقي العلاج في مستشفيات دولة الإحتلال.

هاجم مواطنون دروز في قرية حورفيش في الجليل الأعلى بالحجارة سيارة إسعاف عسكرية تابعة لجيش الإحتلال الصهيوني كانت تنقل جريحين من المجموعات المسلحة في سوريا لتلقي العلاج في الكيان الغاصب. يأتي ذلك فيما بثت وسائل اعلام عبرية مشاهد لجرحى من هذه المجموعات يشكرون الكيان الغاصب على معالجة إصاباتهم.

وتحت عنوان "يعبرون الحدود" بثت القناة الثانية العبرية تحقيقاً يتضمن شهادات نادرة لجرحى المجموعات المسلحة التي تقاتل في سوريا الذين يتلقون العلاج في مستشفيات دولة الإحتلال.

أكثر من 1600 جريح تلقوا العلاج في الكيان الصهيوني حتى الآن حيث يتكفل الجيش الصهيوني يومياً بنقلهم عبر الحدود مع سوريا. برغم ادعاء دولة الإحتلال عدم التدخل في الأزمة السورية يبدو أنها عرفت جيداً استغلال ورقة جرحى المجموعات المسلحة. العلويون، الدروز، والشيعة لا اليهود هم هدف القتل الأول الذي يأمل هؤلاء الجرحى الشفاء سريعا من أجل تنفيذه.

مستشفى الصهاينة يعج بالجرحى، يعج أيضاً بروايات قتال وقتل نفذها هؤلاء الذين قاتل بعضهم إلى جانب داعش وجبهة النصرة والجيش السوري الحر.

عيونهم مليئة بالكراهية لكن ليس تجاه الكيان الغاصب الذي سمى نفسه إسرائيل التي ترعاهم وتساعدهم بل يعودون إلى سوريا وقلوبهم مليئة بالودّ لدولة اليهود، والكلام لمعد التقرير الذي يجمل خلاصة تقريره بالقول "يبدو أن إسرائيل عرفت جيداً كيف تحول عدو الأمس إلى صديق اليوم".

المصدر: الميادين

شبكة ناصر الإخبارية
www.facebook.com/NasserNewsNetwork3n"

Retour